abir.akiki abir.akiki 27-06-2022

تبحثين عن طرق تحسين اللغة عند طفلك الصغير؟ تابعي قراءة ما نقدّمه لك في هذه المقالة من خطوات أساسية لتحفيز طفلك.

ias

يعتبر تعلّم الكلام معلم أساسي في نمو أي طفل، إذ تسمح اللغة المحكية للأطفال بالتعبير عن مشاعرهم واحتياجاتهم، وتساعدهم القدرة على التواصل على تكوين صداقات والتعلّم والاستمتاع بالحياة إلى أقصى حد.
قد تتساءلين متى يتكلّم طفلي؟ عادةً ما تصدر الكلمات الأولى عند الطفل بين 12 و 18 شهرًا ويستمر في التعلم والتقدم بسرعة بمجرد وصوله إلى هذا الإنجاز.
في هذه المقالة، نلقي نظرة على خطوات بسيطة لتشجيع وتحسين اللغة عند طفلك الصغير.

خطوات لتطوير مهارة التحدّث لدى طفلك

إليك 7 طرق لتشجيع طفلك الصغير على تطوير اللغة الإيجابية في المنزل:

1. اجذبي انتباه طفلك

اجلسي مع طفلك بوضعية المواجهة. قولي اسمه قبل أن تبدأي بالتكلّم معه. تحدّثي عن أمر يمكنكما رؤيته أمامكما. هذا يساعده على تعلّم معنى الكلمات.

2. إستمتعا معًا

استخدمي الحركات والغناء وإصدار الأصوات والوجوه المضحكة. لا تخجلي، كونك ستظهرين وكأنك سخيفة، هذا الأمر سيساعد في جذب انتباهه ويجعله يضحك ويمكن أن يشجّعه على تطوير اللغة.

3. علّقي ولا تسألي

قد يبدو طرح الكثير من الأسئلة وكأنه اختبار. اجعلي الأمر محادثة وحفّزي الحشرية لدى طفلك. عندما تتحدّثين إلى طفلك، علّقي على ما يفعله وما يحدث بدلًا من استجوابه.

4. امنحيه الوقت للتفكير

يحتاج طفلك إلى وقت أطول من البالغين للتفكير فيما سمعه، ولتقرير ما سيجيب عليه. امنحيه الوقت للرد، وانظري إليه أثناء انتظارك.

5. استخدمي اللغة البسيطة وتقنية التكرار

اجعلي جملك قصيرة، على سبيل المثال، “وقت الطعام الآن” أو “رائع، أنت تبني برجًا”.
أمّا بالنسبة للتأثير الإيجابي على تكرار الكلمة، فاعلمي أنّها جزء من لغة طفلك في البداية. فهو يكرر كلمات في طبيعة الحال قبل الحديث بجمل.

6. تحدثي بلغتك الأم

من المهم لطفلك أن يتعلّم الكلمات والجمل الأولى في لغته الأم. سيتعلم طفلك اللغة الإنجليزية لاحقًا في الحضانة والمدرسة.

8. أظهري له الكلام الصحيح

أظهري لطفلك أنك تفهمين، بدلًا من مطالبته بتكرار الكلمات بشكل صحيح. قولي الكلمة أو الجملة مرة أخرى بشكل صحيح لطفلك. إذا قال “انظري ماما إلى الهرّة”، يمكنك أن تقولي “نعم ، إنه كلب”.

أخيرًا، إذا كنت قلقة بشأن تأخر النطق لدى طفلك، فتحدّثي إلى طبيبه الخاص الذي يمكنه، بعد التشخيص، أن يحيل طفلك إلى طبيب اختصاصي بالنطق. وفي أي حال، لا تقلقي كثيرًا، فمعظم الأطفال لا ينطقون باكرًا، وعلى أي حال هناك حلول مجرّبة تعالج المشكلة في حال وجودها.

الأمومة والطفل الأم والطفل تعليم الاطفال مهارات وهوايات الطفل

مقالات ذات صلة

تابعينا على