طفلة انتصرت على مرضها بعد علاج دام سنة.. وها هي اليوم تغني!

بعد عمليتين لزرع عظام في النخاع الشوكي غناء هذا البطل سيذهلك

أمضت هذه الفتاة التي لا يزيد عمرها عن الـ 5 سنوات 325 يوماً في المستشفى بعيدةً عن منزلها لا تلعب ولا تمرح كالاطفال الآخرين، بعد أن أجرت عمليتين متتاليتين من أجل رزع عظمتين في النخاع الشوكي. لكن ما هي قصتها الكاملة أكملي معنا القراءة لتتعرفي اليها.

شخّص الاطباء حالة ليا البالغة من العمر 5 سنوات، بأنها تعاني من نقص في العدلات الخلقية، مما استوجب خضوعها لعمليتين في النخاع الشوكي لزراعة عظمتين. سبب هذا النقص هو إصابة المريض بالعدوى المتكررة نتيجة ضعف في المناعة، لأنه الى جانب ذلك، الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة لديهم نقص في العدلات، وهو نوع من خلايا الدم البيضاء التي تلعب دورا في التهاب ومكافحة العدوى، وهي المناعة لدى الانسان. بعد اجتياز ليا للعملية الثانية بكل نجاح، قضت تقريباً سنة كاملة في المستشفى لتلقي العلاج والشفاء نهائياً من حالتها الصحية وخلال هذه الفترة الطويلة قامت والدتها بتصويرها وهي تغني بشكلٍ رائع ومؤثر، بحيث لا يمكنك أن تتمالكي نفسك عندما تشاهدينها.

بعد عمليتين لزرع عظام في النخاع الشوكي غناء هذا البطل سيذهلك

بعد عمليتين لزرع عظام في النخاع الشوكي غناء هذا البطل سيذهلك

هذا الفيديو انتشر على نطاقٍ واسع فحظيت هذه الفتاة بالعديد من التمنيات بالشفاء والصلوات من أجل تحسن صحتها، فلقد قام بماشهدتها الملايين من الناس الذين قاموا بدعمها ومساندتها ووصفوها "بالمكافحة" من أجل الحياة، و"المتغلبة" على مرضها بكل شجاعة.

إقرأي أيضاً: لم ترد أن تعرف جنس مولودها المنتظر فابتكر زوجها طريقة مؤثر ليعلمها بذلك!



أبراج

برج الثور
ينصحك الفلك في مطلع هذا الأسبوع بالإبتعاد عن المزاجية وعدك صب غضبك بمن حولك ل ...
أبراج