لماذا لا يجب ان تغلقي باب الغرفة أثناء النوم؟

اهمية ترك باب الغرفة مفتوحا اثناء النوم

كثيرة هي أسباب عدم القدرة على النوم والأرق والتي تتفاوت بين العوامل النفسية كالتفكير مطولًا والضغوطات التي يعيشها الفرد في حياته اليومية وبين الممارسات الخاطئة التي يقوم بها بدءًا من تناول كميات كبيرة من الكافيين قبل ساعات قليلة من النوم وصولًا الى ممارسة الرياضة في وقت متأخر وعوامل أخرى تؤدي الى قلة النوم تطرقنا اليها سابقًا.

وبين العلاجات الطبيعية والأخرى الطبية التي تستلزمها بعض حالات الأرق، لا بدّ لأن نلقي الضوء على ما خلُصت اليه احدى الدراسات التي توجب ترك ابواب الغرفة مفتوحة أثناء النوم من أجل النوم بشكل أفضل ولساعات طويلة كذلك.

اهمية ترك باب الغرفة مفتوحا اثناء النوم

وفي تفاصيل الدراسة فإن ترك باب الغرفة مفتوحًا أثناء النوم يساعد الفرد على النوم بشكل أفضل لأنه يساهم في خفض مستويات ثاني أكسيد الكربون وتحسين التهوئة في الغرفة وتدفق الهواء وهذا ما يساهم بالتالي في تحسين نوعية النوم ويساعد هؤلاء الذين يعانون مشكلة الأرق على النوم بشكل أفضل أثناء الليل.

وفي الوقت الذي قد ينخفض فيه مستوى الضجيج بشكل ملحوظ لدى غلق أبواب الغرف الا أنّ معدلات ثاني أكسيد الكربون المرتفعة قد تؤدي الى الأرق بنسبة تفوق الضجيج بحد ذاته. من هنا ينصح الخبراء بترك أبواب الغرفة مفتوحة للنوم بشكل أفضل وعدم الإستيقاظ بشكل متقطع أثناء الليل!

إقرأي أيضًا: هل من فرق بين نوم المرأة ونوم الرجل؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!