الصراخ على طفلك يدمره لكن هذا ما يجب ان تفعليه اذا فقدت صوابك ذات مرة عليه!

امور يجب القيام بها بعد الصراخ على الطفل

لا داعي لأن نعيد ونكرر مخاطر الصراخ على الطفل والتي تنطوي على نتائج سلبية على صحة الطفل النفسية وعلى ثقته بنفسه والآخرين وما الى هنالك من مخلّفات أسلوب الترهيب والتشدد في التربية، لذلك عرضنا لك في وقت سابق بعض الطرق البديلة للصراخ والضرب لتأديب الطفل، لكن ماذا إذا فقدت صوابك ذات مرة وانهلت على طفلك بالصراخ؟ 4 أمور ضرورية عليك القيام بها بعض الصراخ في هذه الحالة:

  • عليك بالدرجة الأولى عزيزتي الأم الغاضبة أن تبتعدي عن طفلك لبرهة لكي تهدأي حتى تتمكني من التصرف بحكمة وبطريقة سليمة. أخرجي الى غرفة أخرى واجلسي مع نفسك لبضع دقائق.
  • والآن وبعد الإنتقال من مرحلة الغضب والغيظ الى مرحلة الهدوء توجهي الى طفلك، واشرحي له الأسباب التي دفعتك الى الصراخ عليه فطفلك بحاجة لأن يفهم موقفك هذا.
  • الإعتراف بالخطأ فضيلة، الآن وقد هدأ روعك اعتذري لطفلك فهذا الأمر بغاية الأهمية لأنه يعلم طفلك أهمية الإعتذار أولًا ويجعله يعاود الوثوق بك ثانيًا.
  • أحضني طفلك وتقربي منه، فربما قد شعر بالخوف منك وربما هو غاضب منك. احتضانه سيعيد الأمور الى مجراها. لكن لا تنسي أن تكرري له بأسلوب لطيف أهمية عدم اقترافه الخطأ نفسه وتشرحي له الأسباب.

إقرأي أيضًا: تصرفات تؤثر سلباً في حياة الأطفال ومستقبلهم، احذريها!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟