ماذا يكشف ثدياك عن صحتك؟

امراض يكشفها الثدي

هل تعلمين أنّه بإمكانكِ الكشف عن العديد من المشاكل الصحيّة من خلال مراقبة تغيرات الثدي فقط! إليكِ بعض العوارض الشائعة في هذا السياق:

إزدياد الحجم: هل تشعرين أن حجم ثدييك يزداد بشكل ملحوظ؟ لا داعي للقلق على الإطلاق، إذ قد يكون السبب بكل بساطة إمّا إزدياد في الوزن، الحمل، التغيرات الهرمونيّة المتعلقة بالدورة الشهريّة أو تناول حبوب منع الحمل.

تقلص الحجم: إذا وجدت أن مقاس ثدييك بدأ بالتقلص، تنبهي جيداً للعوارض المرافقة، فإن كنتِ تعانين أيضاً من ظهور حب الشباب والشعر الزائد في الوجه، قومي بالفحوصات اللازمة للكشف ما إن كنتِ تعانين من تكيس المبايض. أمّا إن لم يكن هناك أي عوارض أخرى، فقد يكون السبب على الأرجح خسارة الوزن، الإكثار من شرب القهوة أو دخول سنّ اليأس.

للمزيد: 5 حقائق علمية غريبة عن الثدي

الحلمات المقلوبة**:** شريحة كبيرة من النساء تعاني من الحلمات المقلوبة وهو أمر طبيعي للغاية، ولكن تحولها من إعتياديّة إلى مقلوبة يستدعي المراجعة الطبية الفورية، إذ يكون من إحدى علامات سرطان الثدي.

التغير في اللون: في حين أنّ التغير في لون الحلمات قد يكون من إحدى علامات أنواع السرطان المتقدّمة، إلّا وأنّ الأمر قد يكون بكل بساطة مؤشراً للحمل! كذلك، تجدر الإشارة إلى أنّ اللون يتغيّر أيضاً بشكل طبيعي مع التقدم في السن.

الإفرازات: إن لم تكوني في فترة الحمل أو الرضاعة، قد تشكل الإفرازات من الحلمات مصدر قلق لكِ. راجعي طبيبكِ في حال حدوث ذلك أكثر من مرّة، إذ قد تتراوح الأسباب العديدة من مشاكل هرمونية غير خطيرة إلى سرطان الثدي!

الشعور بالألم: من الطبيعي أن تشعري بالقليل من الألم ولإنزعاج قبل الدورة الشهرية وخلال الحمل، لكنّ الأمر قد يحصل خارج هذين الإطارين أيضاً. في تلك الحالة، قد يكون السبب إما تغيرات في الهرمونات، الإفراط في شرب الكافيين، نقص في الحديد، أو حتّى حمل غرض ثقيل على كتفيكِ في وقت سابق. تأكدي من إجراء الفحوصات اللازمة الدورية لسرطان الثدي أيضاً، فإن ما يدور من شائعات حول كونه لا يسبّب الألم أمر خاطئ تماماً!

للمزيد: إختبار دم يكشف سرطان الثدي 5 سنوات قبل حدوثه!



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!