الكينوا: هل يمكنها تلبية احتياجات طفلي الغذائية المتزايدة؟

الكينوا: هل يمكنها تلبية احتياجات طفلي الغذائية المتزايدة

مع بلوغ طفلك 6 أشهر، أنت بحاجة إلى إدخال المزيد من الأطعمة إلى نظامه الغذائي لضمان حصوله على العناصر الغذائية التي يحتاجها والتأكد من انتقاله من مرحلة الرضاعة إلى مرحلة الطفولة.

ومن بين الطرق التي يمكنك اعتمادها لإدخال الأطعمة الصلبة إلى غذاء طفلك هي دقيق حبوب الأطفال المدعم؛ إذ أظهرت الدراسات أنّ الرضع الذين تمّ إعطاءهم دقيق حبوب الأطفال المدعم بالعديد من المغذيات كانوا أقل عرضة للإصابة بفقر الدم.

والآن، يمكنك تحسين جودة الحبوب المدعمة عبر إضافة الكينوا، "الحبوب الفائقة" إلى مزيج الحبوب.

هل للكينوا أفضلية على باقي الحبوب؟

هل للكينوا أفضلية على باقي الحبوب؟

تم استخدام الكينوا في بعض المناطق من العالم منذ آلاف السنين. ومع ذلك، ازداد الإنتاج والاستهلاك في جميع أنحاء العالم بشكل كبير فقط بعد عام ٢٠١٣؛ السنة التي عينتها منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) السنة الدولية للكينوا.

تنتج نبتة الكينوا بذرة مسطحة صغيرة يتراوح لونها ما بين الوردي والأسود، ولكنها تكون عادة صفراء باهتة. وتمتاز باحتوائها على نسبة عالية من البروتين العالي الجودة والعناصر الغذائية الأساسية، مما ما يعطيها أفضلية غذائية على منتجات الحبوب الأخرى.

ما هي مميزات الكينوا الصحّية؟

مميزات الكينوا الصحّية

تتميز الكينوا بغناها بالبروتينات والألياف والأحماض الدهنية والفيتامينات والمعادن. وتقدم مزيجاً متكاملا من الأحماض الأمينية الأساسية.

  • منجم من البروتينات: يحتوي الكينوا على البروتين بنسبة أعلى من الحبوب الأخرى. ولكن ما يجعله فريداً حقاً هو توازن الأحماض الأمينية، التي تُعد لبنة البناء الرئيسية للبروتين. إن محتوى الأحماض الأمينية في الكينوا يتجاوز المعدلات الموصى بها من قبل منظمة الأغذية والزراعة لجميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة التي لا يمكن أن ينتجها جسم الإنسان. في الواقع، فإن جودة البروتين العالية في الكينوا تجعله بروتيناً كاملاً أكثر من معظم أنواع الأطعمة.
  • مصدر غني بالألياف: يُعتبر الكينوا مصدراً غنياً بالألياف ما قد ينعكس إيجاباً على صحة الجهاز الهضمي للأطفال ويساعد على إنشاء ارتباط إيجابي بين الطعام والغذاء الصحي منذ البداية.
  • دعم من الفيتامينات والمعادن: رغم وجودها بكميات قليلة إلا أنّ هذه العناصر الغذائية الأساسية تُعد ضرورية للنمو والتطور السليم. عادةً ما تكون نسبة المعادن الموجودة في الكينوا أعلى من تلك الموجود في الحبوب الأخرى بما في ذلك مستويات أعلى من المغنيزيوم والبوتاسيوم والزنك والحديد. إن الأطفال الرضع الذين تتراوح أعمارهم بين ٦ و١١ شهراً هم عرضة بشكل خاص لنقص الحديد ولكن، يمكن تجنب ذلك عبر إضافة دقيق حبوب الأطفال المدعّم بالحديد إلى غذاء الرضيع.

يشكل الكينوا أيضاً مصدراً جيداً لفيتامينات ب، الريبوفلافين (ب-٢) وحمض الفوليك (ب-٩). كما يحتوي على فيتامين (إي) ؛أحد مضادات الأكسدة القوية التي تساعد على حماية خلايا طفلك الصحية.

استمتعي بالفوائد الغذائية للكينوا، عندما تكون احتياجات طفلك الغذائية المتزايدة في ذروتها.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟