دراسة تكشف عن العادة البسيطة والسهلة للحفاظ على شعلة الحب بينكما

العادة البسيطة والسهلة لتحافظي على شعلة الحب بينكما

يعتقد البعض أن الحب يتجلى من خلال المبادرات الكبرى مثل مفاجأة الزوج بتذكرة سفرٍ إلى باريس أو بالساعة التي كان يراها على واجهة إحدى المحلات وينتظر الوقت المناسب لشرائها. ولكن، الحياة الزوجية السعيدة لا تحتاج أكثر من عادة بسيطة وسهلة! فما رأيك في التعرف عليها بعد أن تحدثنا سابقاً عن الأفعال اليومية البسيطة التي تقوي الرابط العاطفي بين الزوجين. بحسب الباحثين جون غاتمان وجانيس درايفر، يكمن مفتاح سعادة الحياة الزوجية في المبادرات البسيطة التي يُظهر من خلالها الأشخاص الاهتمام بالشريك ولعلّ أبرزها الإبتسامة، وهزة الرأس أو الإستدارة نحو الآخر عند التحدث إليه.

في التفاصيل، أجرى الباحثان دراستهما على مجموعة من الأزواج المتزوجين حديثاً. وامتدّت الدراسة مدة 6 سنوات حيث تبيّن أنّ الأزواج الذين تمكنوا من الحفاظ على حياة زوجية سعيدة كانوا يستديرون نحو بعضهم البعض خلال الأحاديث بنحو 86% من الوقت. أمّا الأزواج الذين انتهت علاقتهم بالطلاق، فكانوا يستديرون نحو بعضهم البعض بنسبة 33%.

وهذه النتيجة تذكّرنا بالمقولة الشهيرة لإريك فروم "الحب نشاط" أي أنّه شيء نقوم به؛ الأمر الذي يعني أننا نستطيع التحكم بمشاعر الحب في الحياة الزوجية.

إذا كنت تشعرين أنّ علاقتك بالشريك تفقد الحب، المرح والعاطفة، لا تتردّدي أبداً في التحدث مع شريكك عما أطلق عليه الباحثان إسم "Bids for connection " والتي تتمثل في الإبتسامة أو هزة الرأس أو أي حركة بسيطة تظهر أنكما تهتمان ببعضكما البعض . أطلبي منه تجربة ذلك لمدّة أسبوعٍ واحد فقط مثل أن تتفقا على أن تستديرا نحو بعضكما البعض عند التحدث سوياً. ولاحظي بعد أسبوع ما إذا كان هناك أي تغيير في العلاقة بينكما. في حال نجح الأمر، اجعلي من تلك المبادرة البسيطة عادةً تدرجينها في حياتك.



إختبار الشخصية

إختبار: ما هي الصفة التي يقولها عنكِ زوجكِ سراً؟