في أي سن تصطحبين طفلك للمرة الأولى الى السينما؟

السن الذي يصطحب فيه الاهل الطفل الى السينما

متى أصطحب طفلي للمرة الأولى الى السينما؟ سؤال تطرحه جميع الأمهات دون استثناء اذ لا يخفى على أي منهنّ الأضرار التي يحدثها تعريض الطفل للشاشات على أنواعها بدءًا من تأثيره على نمو دماغه وصولًا الى تسببه بمشكلات لغوية.

لذلك تعرفنا معًا في وقت سابق على اضرار اعطاء الطفل الهاتف المحمول دون سنّ الثالثة لكن ماذا عن السنّ الذي يمكنك فيه اصطحاب طفلك الى السينما؟

العمر المناسب لاصطحاب الطفل للمرة الأولى الى السينما

يعتمد توقيت اصطحاب طفلك الى السينما على طفلك وعلى شخصيته، فبعض الأطفال يصبحون جاهزين لهذه التجربة في سنّ الثلاث سنوات وبعض الأطفال في سنّ الرابعة.

الا أنّ بعض الأهل يفضلون تأخير اصطحاب أطفالهم الى صالات السينما الى بعد هذا العمر وبخاصة اذا كان الطفل يخاف من الضجيج او من بعض الأصوات او من الظلام وفي هذه الحالة يفضل الإنتظار حتى بلوغ الطفل عامه الخامس او السادس.

نصائح لارتياد طفلك صالات السينما للمرة الأولى

  • إحرصي على اختيار الفيلم المناسب لطفلك ولسنّه وهنا تعتبر الرسوم المتحركة الإختيار الأمثل للتجربة الأولى.
  • حاولي أن تختاري فيلمًا قصيرًا وتفاعليًا في الوقت عينه، فلا يشعر طفلك بالإنزعاج والملل إزاء جلوسه في مكان واحد لفترة طويلة.
  • حاولي الوصول في وقت عرض الفيلم وليس قبله بفترة طويلة والأهم أن تصلي بعد الإعلانات والدعايات التي تعرض قبل الفيلم فطفلك في سنه هذا لن يميّز بين هذه الأعلانات وبين الفيلم الذي سيشاهده.
  • وأخيرًا، إختاري الوقت المناسب من اليوم، أي عندما يكون طفلك يقظًا جدًا، تناول طعامه وليس لديه ما يناقشه معك أثناء الفيلم. وفي هذا السياق لا تنسي تزويده بعلبة صغيرة من الفشار يستمتع بها أثناء العرض!

إقرأي أيضًا: سبب وضع الأطفال الرضع في علب من الكرتون في هذا البلد قد يدفعك إلى فعل المثل!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟