لماذا تكون دائمًا يد المرأة أكثر برودة من يد الرجل وأنفه أكبر من انفها؟

لماذا يد المرأة أكثر برودة من الرجل وأنفه أكبر

هل لاحظت سابقًا أنك تتذمرين من البرد أكثر من زوجك؟ لماذا تكون يداك باردتين في معظم الأحيان في الوقت الذي لا تكون يدا زوجك كذلك؟ الأمر ليس صدفة طبعًا كالكثير من الأمور التي تختلف فيها المرأة والرجل.

وهل تساءلت يومًا ما لماذا يختلف حجم الأنف بين الرجال والنساء؟ الأمر ليس صدفة كذلك، فما السر في هاذين الإختلافين؟ اليك الجواب في هذا المقال من عائلتي.

السبب وراء تسلل الشعور بالبرد للنساء بشكل أسرع هو ميل أجسامهنّ إلى خفض تدفق الدم نحو الأطراف من أجل توفير المزيد من الحرارة للأعضاء والأجهزة الداخلية.

وفي الوقت الذي تبين فيه أنّ العضل هو العامل الأساسي في التنظيم الحراري في الجسم وليس الدهن كما ظننا في السابق، أتت الدراسات لتبرر شعور المرأة بالبرد في يديها أكثر من الرجل لأنّ حجم الأنسجة العضلية لدى الرجل أكبر، وهي المسؤولة عن توليد الحرارة التي تمنحه الشعور بالدفء.

بينت الدراسات أن العضل هو المسؤول عن تنظيم الحرارة في الجسم وليس الدهن لذلك تشعر المرأة بالبرد أكثر من الرجل صاحب الكتلة العضلية الأكبر.

وبالتالي فإنّ الرجال الذين يملكون كتلة عضلية أكبر يشعرون بالدفء بشكل أسرع من النساء، حيث أن يدي المرأة تحتويان على نسبة أكبر من الأنسجة الدهنية أكثر من الأنسجة العضلية.

وفي المقلب الآخر ومن بين الإختلافات الكثيرة بين الرجل والمرأة سلّطت الدراسات الضوء على الإختلاف في حجم الأنف لدى كلا الجنسين. اذ إنّ أنف الرجل أكبر من أنف المرأة والسبب يعود الى تركيبة أجسامهما.

فالرجل بحاجة إلى كمية أكبر من الأوكسجين، لذلك تطور الأنف لديه بشكل أكبر من المرأة لكي يتمكن من امتصاص الكمية التي يحتاجها.

إقرأي ايضًا: لماذا تعيش المرأة أكثر من الرجل؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!