الرمد الربيعي: العوامل المسببة والأعراض

الرمد الربيعي: العوامل المسببة والأعراض

يعتبر الرمد الربيعي spring conjunctivitisمن أهم أمراض حساسية العين التي تظهر مع حلول فصل الربيع وقد تمتد طوال الصيف، أو طوال العام، وقد تتحسن مع بداية فصل الشتاء. وتطلق كلمة رمد على أي إلتهاب خارجي للعين، أما الربيعي فهي نسبة إلى فصل الربيع، وهي حساسية مزمنة تصيب ملتحمة العين أي الغشاء المخاطي الرقيق الذي يغطي بياض العين المسمى بالصلبة وكذلك الذي يبطن الجفون من الداخل. ولا يقتصر الرمد الربيعي على فئه عمرية بعينها، ولكن قد يكون الأطفال هم أكثر فئة معرضة للإصابه بالمرض نتيجة تعرضهم للهواء الطلق بصورة أكبر . ومن العوامل المسببة لهذا النوعمن الحساسية:

-حبوب اللقاحمن الأشجار والورود والمزروعات والتي تكثر وتنتشر في فصل الربيع.

-الرياح المحملة بالأتربة والغبار.

-إرتفاع درجات الحرارة وأشعة الشمس خاصة في الصيف.

-الملوثات الهوائية مثل عوادم السيارات وغيرها.

وقد تصاحب حساسية العين حساسيات أخرى بالجسم، مثل حساسية الأنف، أو الصدر، أوالجلد.

أما أهم علامات وأعراض الرمد الربيعي فتتمثل بالتالي:

-حكة شديدة بالعين، وعدم القدرة على مواجهة الضوء.

-الإحساس بوجود أجسام غريبة وخشونة بسطح العين.

-إحمرار بالعين، وتورم بالملتحمة.

-زيادة إفراز الدموع وظهور إفرازات مخاطية تكون على شكل خيوط لزجة خصوصاً في الصباح.

-ظهور تلون جيلاتيني على بياض العين خصوصاً حول القرنية.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!