التهابات الحمل ومدى تأثيرها في الجنين

خطر التهابات الحمل

سوف تستعرض لكِ "عائلتي" في إطار هذا المقال أبرز أنواع الالتهابات التي يمكن أن تُصيبكِ أثناء فترة الحمل وتسبب لكِ ولطفلكِ مشاكل خطيرة. اقرأي عنها في ما يلي وعن مخاطرها وكيفية التعامل معها أو الوقاية منها:

ماذا لو أُصيبَت الحامل بالحصبة الألمانيّة؟

الحصبة الألمانية

في حال أًصبتِ بالحصبة الألمانية خلال الشهر الرابع للحمل، فالأرجح أن يؤثر ذلك سلباً في نظر طفلك وسمعه، كما يمكن أن يتسبب له بتشوهات في الدماغ والقلب. لذا، إن كنتِ غير ملقّحة ضد هذا الالتهاب ولمستِ شخصاً مصاباً به، سارعي إلى استشارة الطبيب الذي سيخضعكِ لفحوصات دم تؤكد إصابتك ويشرح لك الخيارات المطروحة أمامك.

الفيروس المضخم للخلايا

يعتبر الفيروس المضخم للخلايا من الالتهابات الخطيرة جداً خلال الحمل، ومرد ذلك إلى قدرته في التسبب للجنين بمشاكل كبيرة، على غرار فقدان السمع وفقدان الرؤية أو العمى وداء الشقيقة وصعوبات التعلم. من غير السهل دائماً الوقاية من هذا المرض، لكن يمكنكِ التخفيف من احتمالات إصابتك به عن طريق غسل يديك بانتظام بعد تغيير الحفاض لأطفالك، وتلافي تقبيل الصغار على وجوههم، وعدم مشاركتهم المأكل والمشرب.

الأمراض المتناقلة جنسيّاً

من الصعب تحديد الإصابة بأحد الأمراض المتناقلة جنسياً ولاسيما الكلاميديا ، في غياب أعراض واضحة وظاهرة لها، الأمر الذي يمكن أن يؤثر سلباً على صحة الطفل خلال الحمل وحتى ما بعد الولادة. فإن كنت تشككين بإصابتك أو زوجك بأحد هذه الأمراض، لا تترددي في الخضوع للفحوصات اللازمة.

التهاب الكبد البائي

قلّما تظهر علامات المرض على الأشخاص المصابين بالتهاب الكبد البائي، وإن حدث وأصبتِ بهذا المرض خلال الحمل وظهر ذلك جلياً في تحاليل الدم، فالأرجح أن تنتقل العدوى منك إلى الجنين عند الولادة. ولهذا السبب، يتم إخضاع الأطفال المعرضين لهذا الالتهاب إلى لقاح التهاب الكبد البائي الذي سيحميهم في حياتهم من أمراض الكبد الخطيرة.

فيروس الهربس

قد يشكّل فيروس الهربس الذي يظهر على شكل تقرحات عند مستوى الأعضاء التناسلية خطراً على جنينك. فإن التقطتِ العدوى من زوجكِ في مراحل الحمل الأخيرة أو خلال المخاض، الأرجح أن يلجأ الطبيب إلى الولادة القيصرية التي ستخفف من احتمال انتقال العدوى إلى طفلك. ومن هنا، ضرورة اطلاع الطبيب عن الأعراض التي يمكن أن تشعري بها في أي مرحلة من مراحل حملك.

داء المقوّسات

من الممكن أن تلتقطي عدوى داء المقوساتمن خلال الاتصال المباشر ببراز الحيوانات أو من خلال تناول الأطعمة النيئة وغير المعقمة. وهذه العدوى قد تكون خطراً عليكِ وعلى حملك. وللوقاية منها، يكفي أن تتجنبي كل مسبباتها. وإن أصبتِ به رغم كل الاحتياطات، تنصحكِ "عائلتي" بمراجعة الطبيب والخضوع للعلاج اللازم.

العقديّة

قلّما تتسبب العقدية بمشاكل خطيرة للحامل، وفي عددٍ قليلٍ من الحالات، تنتقل عدواه إلى الطفل قبيل المخاض أو خلاله، مسببةً له العياء. ومع ذلك، قد يرى الطبيب ضرورةً في إعطائك مضادات الالتهابات لحماية طفلك لاسيما إن تمزق كيس الماء قبل أوانه أو دخلتِ المخاض في وقتٍ مبكر أو أُصبتِ بالحمى أثناء الولادة.

اضرار وانواع الالتهابات التي تصيب المهبل



حاسبة التبويض

تواريخ أيام خصوبتك
تبدأ دورتك الشهرية المقبلة في
يمكنك إجراء إختبار حمل منزلي إبتداءً من
المزيد عن علامات التبويض

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

 

  حدّدي معدل طول دورتك الشهرية  

إختبار الشخصية

إختبار: إلى أي حدّ يعنيكِ الحمل؟