التشاجر مع الشريك يزيد من وزنك!

التشاجر مع الشريك يزيد من وزنك

هل تتشاجرين كثيرًا مع زوجك على أبسط الأمور؟ هل تشعرين بأنك تكتسبين الوزن من دون أي سبب واضح؟ تطلعك الآن "عائلتي" على أسباب حصول ذلك!

تظنين أن الشجار والتوتر يحرقان السعرات الحرارية؟ تشير العديد من الدراسات الحديثة إلى تأثير علاقاتك العدائية على التمثيل الغذائي للدهون وخصوصًا إن كنت تعانين من اليأس والإكتئاب.

أجريت دراسة على 43 ثنائياً متزوجاً ملأت النساء استطلاعات حول الرضى الزواجي وأعراض الإكتئاب.

أعطيت النساء وجبات تحتوي على نسبة عالية من الدهون. بعد ذلك، رصد الباحثون عدد السعرات الحرارية التي حرقنها بعد 20 دقيقة من تناول الوجبة لمدة 7 ساعات. كما أُخذت عينة من الدم لتقييم الأنسولين والدهون الثلاثية والدهون في الدم التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب عندما تكون موجودة بكميات كبيرة.

بينت الدراسات أن النساء اللواتي عانين من اضطراب مزاجي لسنوات عديدة حرقن نحو 31 سعرة حرارية أقل من النساء اللواتي لم يعانين من أي مشاكل، ما يعني أنهن اكتسبن نحو 5 كيلوغرامات سنويًا. كما عانين من نسبة عالية من الأنسولين لمدة ساعتين من فترة تناول الطعام، الأمر الذي زاد من احتمال الإصابة بالسمنة بسبب تخزين الدهون في الجسم. إضافةً إلى ذلك، أظهرت النتيجة معاناة النساء من مستويات مرتفعة من الدهون الثلاثية.

فمن المعروف أن ارتفاع مستوى "هرمون التوتر" يمكن أن يؤثر على ضغط الدم والجهاز المناعي. لذلك، ليس من الأمر الغريب أن يبطىء عمل التمثيل الغذائي للدهون.

ففي حال كنت تظنين أن هذه المشكلة لا تخصك لأنك غير مكتئبة أو غير متزوجة أو لأنك تتناولين فقط الأطعمة الصحية فعليك التفكير مجددًّا إذ يمكن أن يعاني أي شخص على علاقة عدائية مع أحد آخر من هذه المشكلة، حتى وإن لم يكن يعاني من الإكتئاب.

فما الذي تنتظرينه بعد اليوم؟ تصالحي مع زوجك أو مع الشخص الذي تتشاجرين معه من أجل صحتك وصحة وزنك وحياتك الشخصية.

إقرئي المزيد: لسانكِ مرآةٌ لصحة جسمك!



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟