jana.abdallah jana.abdallah 20-09-2022

الأميرة شارلوت والأمير جورج دموع وهمسات تخطف الأنظار في جنازة الملكة إليزابيث بحيث تناقل رواد مواقع التواصل الإجتماعي لقطات مؤثرة من الجنازة.

ias

لعل الحدث الأكبر والأهم الذي خطف الأنظار في جنازة الملكة إليزابيث الثانية هي اللقطات التي رصدتها عدسات الكاميرا للأميرة شارلوت والأمير جورج الذين شاركا في وداع جدتهما، فشوهد الطفلين بدموع وهمسات تصدرا بها الترند!

الأميرة الصغيرة لم تتمالك دموعها!

تصدرت دموع الأميرة الصغيرة شارلوت حديث الناس ورواد ومواقع التواصل الإجتماعي يوم أمس بحيث إنهارت الأميرة ولم تستطيع إخفاء حُزنها ودموعها حُزنًا على الملكة الراحلة.

كما وشوهد الأمير جورج متأثر ويمسح دموعه داخل الكنيسة وهو جالس بالقرب من والدته لتُلاقي هذه الصور تفاعل وتعاطف كبير من رواد مواقع التواصل الإجتماعي.

ماذا همست له؟

وقد ظهرت الشقيقة الصغرى وهي تعطي لأخيها الأكبر درسا بالبروتوكول الملكي وهذا من خلال وشوشة وهمسات سريعة في أذنه شرحت له أنه يجب عليه الإنحناء عندما مرور الجنازة

وسريعًا، أخذ الأمير جورج بتعليمات ونصائح شقيقته بحيث انحنى برأسه حين مر أمامه نعش الملكة لإدخاله في سيارة حملته إلى حيث مثواها الأخير.

وقد خطفت الأميرة الصغيرة أيضًا الأنظار بقطعة المجوهرات التي إرتدتها في الجنازة والتي تُعتبر أوّل قطعة ترتديتها!

أخبار أخبار العالم

مقالات ذات صلة

تابعينا على