اكتئاب، تبول، كوابيس... طفلك تعرّض للتحرش

اكتئاب، تبول، كوابيس... طفلك تعرّض للتحرش

يتعرض عدد كبير من الاطفال الى التحرش الجنسي حول العالم، باعتبار الطفل فريسة سهلة المنال من جهة، ولعدم قدرة الطفل على الوشاية بالفاعل في كثير من الاحيان من جهة ثانية، لذا، تقع على الاهل مسؤولية توعية ابنائهم باستمرار كي لا يقعوا في فخ التحرش! ونظراً لاهمية الموضوع اجرت عائلتي مقابلة حصرية مع د. جنان الاسطا الاختصاصية بطب العائلة والناشطة في مجال مناهضة العنف الاسري، والتي تحدثت عن العوارض النفسية التي تظهر على الطفل الذي تعرّض للتحرش.

تعلمي كيف تجيبين على الاسئلة المحرجة التي يطرحها طفلك

أكدت د. جنان ان العوارض تختلف باختلاف عمر الطفل، فكلما كان الطفل اصغر قلَ ادراكه لخطورة ما يحدث معه، وبإختلاف عدد المرات التي تعرض الطفل للتحرش خلالها، وايضاً باختلاف الجاني، حيث تكون العوارض اشد اذا كان المتحرش شخصاً قريباً من الطفل وعلى تواصل دائم معه، بحيث يراه الطفل باستمرار، اما ابرز العوارض التي تظهر على الطفل بعد التحرش:

* الكآبة والانطواء والعزلة.

* الغضب والانفعال السريع.

* التصرف بعدوانية.

* التبول اللاإرادي. (تعرفي على اسباب التبول اللاارادي عند الاطفال )

* اضطرابات في النوم والكوابيس الليلية.

* آلام في البطن والرأس.

* دقات قلب سريعة.

* الخوف والنفور من الاشخاص.

* سلوك جنسي يفوق عمره.

* اضطرابات في الشهية. تابعي معنا في الجزء الثاني من الموضوع كيف يتصرف الاهل عند التحقق من التحرش الجنسي بطفلهم.



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟