ما هو أفضل مانع للحمل؟

افضل مانع للحمل

كثيرًا ما تلجأ المرأة إلى البحث عن بعض الوسائل التي من شأنها أن تمنع حدوث الحمل. تعدد في أيامنا هذه الطرق التي يمكنك أن تعتمدي عليها، لكن هل تعلمين ما هي أفضلها؟

من الطبيعي أن تحتار المرأة في حال كان يجب عليها أن تختار حبوب منع الحمل أم الواقي من الذكري كوسيلة من أجل منع الحمل.

بدايةً، عليك التأكد من نوعية الحبوب التي تختارينها قبل البدء بتناولها والتأكد من أنها مناسبة لطبيعة جسمك. غالبًا ما تتطرق النساء اللواتي لا يعانين من أي مشاكل صحية إلى استخدام حبوب منع الحمل إذ تشير العديد من الدراسات إلى أنه تعتبر هذه الحبوب مضمونة بنسبة 97%. لكن يجب عليك استشارة الطبيب قبل البدء بهذا العلاج بسبب احتمال وجود بعض الأنواع التي يمكنها أن تؤثر بشكلٍ سلبي على صحتك.

هذا وقد تفضل بعض النساء تجنب استخدام حبوب منع الحمل بسبب وجود بعض الأعراض التي قد تكون ناتجة بسببها. لكن في حال اخترت الإعتماد على هذه الوسيلة، عليك التأكد من تناول الحبوب بانتظام وفي الوقت عينه كل يوم. أما إذا كنت من بين النساء اللواتي ينسين كثيرًا مواعيد تناول الحبوب، لا ننصحك بالتطرق إلى هذه الوسيلة لمنع الحمل.

في هذه الحالة، يمكن للثنائي استخدام الواقي الذكري. يعتبر الواقي الذكري آمن جدًّا إلا أنه قد يكون هناك بعض المخاطر لهذه الوسيلة من منع الحمل.

يحمي الواقي الذكري من التعرض للأمراض المنقولة جنسيًا مثل فيروس نقص المناعة البشرية.

لكن عليك أن تعلمي أنه يمكن للواقي الذكري أن يقلل من متعة زوجك خلال العلاقة الحميمية ولا تعتبر وسيلة مضمونة بنسبة 100% بسبب احتمال تمزق الواقي الذكري أثناء الإيلاج أو بسبب عدم وضعه بالطريقة الصحيحة.

في بعض الأحيان، قد ينصح الطبيب باستخدام الوسيلتين معًا إذ تضمنين في هذه الحالة عدم حدوث الحمل وتوقين نفسك من إصابتك بأي مرض منقول جنسيًا.

لكن تأكدي دائمًا من استشارة طبيبك بهذا الموضوع والتحدث معه بكل الإيجابيات والسلبيات التي قد تكون ناتجة عن أي من هاتين الوسيلتين.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟