3 إسعافات نفسية أولية ضرورية للأطفال

اسعافات نفسية أولية ضرورية للأطفال

مثلما يحتاج جسم طفلك إلى الإسعافات الأولية في حال تعرضه لأي أذى أو حادث، كذلك الأمر بالنسبة لنفسيته التي تحتاج أيضاً إلى الرعاية والإهتمام.

وبعد أن كشفنا عن الأدوات المهمة في علبة الإسعافات الأولية، إليك اليوم الأدوات التي عليك استخدامها لإسعاف طفلك نفسياً!

الإسعافات النفسية عند نوبات الغضب

عد نوبات الغضب جزءاً طبيعياً من نمو طفلك، والتعامل معها هو خطوة لا مفرّ منها في تربيته. في ما يلي، نقدّم أبرز الخطوات التي تساعدك على إسعاف طفلك عندما يُصاب بنوبات الغضب، بعيداً عن الأخطاء التي سبق وكشفناها لك.

  • الجلوس بمستوى الطفل والقول له: "لا أستطيع التواصل معك وأنت في هذه الحال".
  • البقاء جالسة بالقرب من الطفل حتى يهدأ.
  • عندما يهدأ طفلك، إقتربي منه، احضنيه وقبليه، وقولي له: "أعتقد أنّه أصبح بإمكاننا التحدث بهدوء الآن".

الإسعافات النفسية في مرحلة التعلم واكتساب المهارة

وفي مرحلة التعلم واكتساب المهارة، يحتاج طفلك إلى الإسعافات النفسية التالية:

  • الهدوء: لا يُمكن للطفل التعلم أو اكتساب مهارة جديدة تحت الضغط أو الإنفعال. إذا كنت تريدين دعم طفلك خلال هذه المرحلة، فعليك التعامل معه بهدوء، بعيداً عن الغضب أو ردود الفعل المبالغ بها.
  • التحفيز الإيجابي: أثبتت الدراسات أهمية التحفيز الإيجابي في مساعدة الأطفال على تقديم أفضل ما لديهم. بدلاً من استخدام العبارات التي تفرغ كوب طفلك العاطفي، حاولي أن تظهري ثقتك به وستكتشفين العبقري الموجود في داخله.
  • المرونة: لا تتردّدي أبداً في منح طفلك مساحة من الحرية كي يلعب أو يمارس الأنشطة التي يحبها، فهي ستمدّه بالطاقة التي يحتاجها أثناء التعلم.

الإسعافات النفسية عند الإبتعاد عن الطفل

وفي مرحلة انفصال الطفل عنك، وانطلاقه لاكتشاف العالم الخارجي الذي ينتظره في المدرسة، أنت بحاجة إلى الأدوات التالية:

  • لا تتركيه فجأةً: قولي لطفلك أنّك خارجة من المنزل من دونه وأنّه سيبقى مع أحد أفراد العائلة. حددي له الوقت واخبريه إلى أين أنت ذاهبة وماذا ستفعلين. بهذه الطريقة، سيطمئن ولن يتفاجأ بغيابك عنه.
  • كثفي اللقاءات الإجتماعية: حاولي أن تعوّدي طفلك شيئاً فشيئاً على غيابك أو اجعليه يُمضي وقته مع أقربائه من الأطفال. إصطحبيه لزيارة أصدقائه ولا تتردّدي بدورك في دعوتهم إلى منزلك.
  • عززي ثقته بنفسه: من خلال تشجيعه على القيام بأنشطة بمفرده أو من خلال توكيله مهامٍ تعلمه قيم تحمل المسؤولية والإستقلالية.

والآن، إليك الكلمات والتصرفات التي تؤثر على نفسية طفلك!



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟