اقترفت خطأً فادحًا اثناء تحضيرها الفطور ادى الى إصابة طفليها بالتسمم.. احذريه!

ارتكبت خطأ فادح ادى الى اصابة طفليها بالتسمم

عندما نتكلم عن التسمم الغذائي يخطر في بالنا فورًا الأطعمة الملوثة او التي انتهت صلاحيتها او حتى الأخرى التي لم يراعي طهيها ارشادات السلامة الغذائية.

لكن ماذا عن بعض الأخطاء التي لا تدرك ربة المنزل أنها شديدة الخطورة وقد تؤدي الى التلوث والتسمم الغذائي الذي قد يهدد أيضًا حياة الفرد والأطفال بشكل خاص؟

لعل أطفال هذه الأم المكسيكية هم أكثر من تأذى جراء واحد من هذه الأخطاء. جوزفينا وهي أم لطفلين قررت ذات يوم تحضير فطور صحي لطفليها قبل الذهاب الى المدرسة فقررت أن تحضر لهما طبق البيض واللحم بالإضافة الى عصير البرتقال الطازج.

ولما جلسا على الطاولة طلبت منهما التوجه أولًا لغسل أيديهما كالعادة قبل تناول الطعام. اما هي فأكملت بدورها تحضير الطعام وتلقت بعدها اتصالًا من أحد أصدقائها وعندما عادت لإكمال ما كانت تقوم بها رن هاتفها مرة أخرى. لتعود وتستخدمه مجددًا.

ولما أنهت الأم مكالمتها عملت على انهاء الطبق وقدمته لطفليها فتناولا منه وتوجها بعدها الى المدرسة. وبعد أقل من ساعة تلقت جوزفينا اتصالًا من المدرسة يبلغها أنه تم نقل الطفلين بشكل طارئ الى المستشفى.

وعندما سارعت الى المستشفى قيل لها بأن طفليها بحال خطرة نتيجة إصابتهما بالتسمم بسبب بكتيريا السلمونيلا التي انتقلت اليهما من الطعام.

وبعد التدقيق جيدًا رجح الأطباء بأن تكون هذه البكتيريا الخطيرة قد انتقلت الى الأطفال في الطعام من الهاتف المحمول الذي نسيت جوزفينا غسل يديها بعد استخدامه.

اما الطفلين فحالتهما حرجة وهما يتلقيان العلاج في المستشفى. وأخيرًا، يحذر الأطباء من مخاطر استخدام الهاتف اثناء الطهو لما قد ينقل من بكتيريا وجراثيم الى الأطعمة.

إقرأي أيضًا: كيف تعالجين التسمم الغذائي في المنزل؟



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟