متى يشكل ارتفاع حرارة الطفل عند التسنين خطرا على صحته؟

متى يشكل ارتفاع حرارة الطفل عند التسنين خطرا على صحته؟

ترغبين في معرفة كل المعلومات عن ارتفاع حرارة الطفل عند التسنين ومتى تشكل خطرا على صحة الرضيع وتتساءلين كم يوم تستمر اعراض التسنين؟ تابعي اذا عائلتي في هذا الموضوع الذي تجيبك فيه عن كل هذه التساؤلات وتكشف لك فيه ابرز الحقائق عن التسنين وعلاقته بارتفاع الحرارة.

التسنين وارتفاع حرارة الطفل!

في الواقع، وبحسب ما يؤكد اطباء الاطفال، فان التسنين غالبا ما يبدأ مع بلوغ الطفل الـ6 اشهر من عمره الا انه قد يتأخر لدى بعض الاطفال ويترافق مع بعض الاعراض المزعجة واهمها:

  • الارتفاع الطفيف في درجة الحرارة
  • سيلان اللعاب بشكل مفرط
  • عض كل الاشياء التي يلتقطها الطفل
  • هور تقرحات مؤلمة في اللثة
  • تورم اللثة وانتفاخها واحمرارها
  • امتناع الطفل عن الرضاعة وتناول الطعام
  • معاناة الطفل من اضطرابات النوم
  • بكاء الطفل بشكل دائم ومستمر

تجدر الاشارة الى ان الارتفاع الطفيف في درجة حرارة الطفل يعتبر طبيعيا اثناء التسنين وقد يستمر 4 ايام، الا ان تجاوز حرارة لطفل الـ38.3 درجات تعتبر من الامور الخطيرة الواجب الانتباه اليها والتوجه مباشرة عند طبيب الاطفال.

اخيرا، وبعد ان كشفنا لك في هذا الموضوع متى يشكل ارتفاع حرارة الطفل عند التسنين خطرا على صحته، ندعوك الى التعرف الى 5 معتقدات شائعة عن التسنين لا تصدقيها ابدا.



إختبار الشخصية

إختبار: أجيبي على أسئلتنا وسنكشف أي أم جديدة أنت؟