زينة عمران زينة عمران 03-03-2020
اذا كنتي عمة وتتبعين هذه الصفات... فأنت ام ثانية؟

قد تستحق العمّة لقب الام الثانية في حال كانت تقوم ببعض الاعمال المحصورة بدور الأم فحسب. فهل أنت عمة بمرتبة أم؟ إكتشفي ذلك من خلال موضوعنا

ias

  1. تحب أمه وتقدرها: أهم نقطة يجب أن تتواجد في العمة هي تقديرها لأم الطفل وعدم التحدث عنها بالسوء أو مخاطبتها بطريقة تقلل من شأنها. الطفل يلاحظ كل شيء وأمه تختصر العالم بنظره. ويحكم على الناس من هذا المنظار.
  2. الاهتمام بالطفل: يعتبر الاهتمام بالطفل من أكثر الامور الصعبة التي تقوم بها الام، من تبديل حفاض الطفل، الى الاهتمام بطعامه وحتى الاهتمام بنومه كلها مسؤوليات الام. لكن في حال كانت العمة تقوم بتلك المهام، فإن ذلك الامر يقربها من الاولاد بالتالي قد تستحق لقب الام الثانية.
  3. التحدث مع الاطفال وتنظيم مشاريع لهم: يحتاج الطفل للكثير من الاهتمام النفسي، كالتحدث معه والاطلاع على المشاكل التي يعاني منها. كذلك يحب الطفل الذهاب الى مدينة الالعاب او الحدائق العامة لكي يلعب. في حال كانت العمة تقوم بتلك الخطوات فإنها تدل على انها وفية وقريبة من الاطفال ويكنون لها محبة أيضاً.
  4. توطيد العلاقات الاسرية: للعمة دور كبير في توطيد العلاقات الاسرية وتمتينها. فهي رابط قوي بين عائلة اخيها وأهلها، وهي صلة الوصل للهدوء وتوزيع المحبة.
  5. مكمن أسرار الطفل: قد تكون العمة مكمن أسرار الطفل أيضاً، ويخبرها ما يواجهه في حياته اليومية من قضايا حساسة كالتحرش والعنف، وتعمل على حل مشاكله بأسلوبها الهادئ والتوعوي الذي يشبه اسلوب الام. وتقدم له النصائح في طرق حمايته من التحرش التي تعتبر القضية الكبرى في عالم الطفولة.

للعمة دور كبير في الترابط الاسري، وأحياناً قد يتوسع ذلك الرابط ليكون أشبه بالام الثانية. فحتى لو كانت الام متواجدة، لكن العمة يمكنها ان تقوم ببعض الخطوات التي ترفع من شأن علاقتها بأولاد أخيها.

الأمومة والطفل الحياة العائلية اساليب المعاملة الوالدية

مقالات ذات صلة

أفضل التمارين الرياضية التي يمكنك القيام بها مع عائلتك
الأمومة والطفل أفضل التمارين الرياضية التي يمكنك القيام بها مع عائلتك
هل جربت رياضة هولا هوب؟
انماط التربية وتأثيرها على نمو الطفل
4 أنماط للتربية تؤثر على نمو طفلك النفسي والجسدي
حب غير مشروط بين الام والطفل
الأمومة والطفل طرق فعّالة لإظهار الحبّ غير المشروط لطفلك
التعاطف والتواصل مع طفلك من أهم علامات الحب!
تطبيقات الابوة والأمومة في الامارات
الأمومة والطفل 5 تطبيقات يحتاج الأهل في الإمارات إلى تحميلها!
تطبيقات متنوّعة!
نصائح مستدامة للعناية بالأطفال
الأمومة والطفل 5 نصائح مستدامة للعناية بالأطفال يجب تجربتها العام 2023
انضمي الى مجموعات تعيد استخدام الأغراض!
الصحة النفسية للاطفال ودور الأهل
الأمومة والطفل نصائح للأهل: هكذا تدعمون الصحة النفسية لأطفالكم!
حبّك غير المشروط أساس!
فوائد منح الزوج يوما بمفرده مع أطفاله
الأمومة والطفل لماذا عليك منح زوجك يومًا بمفرده مع أطفالك في الأسبوع؟
حتى ذكاء الطفل بتأثّر!
أهل الأطفال الناجحين لا يقلقون بشأن وقت الشاشة
الحياة العائلية دراسة جديدة: آباء الأطفال الناجحين لا يقلقون بشأن وقت الشاشة
علّميهم كيفية استخدام الشاشات بطريقة جيدة!
نصائح للحفاظ على صبر الاب
الأمومة والطفل 7 طرق لتكون أبًا صبورًا مع أطفالك لا تتجاهلها!
التخطيط المسبق هو المفتاح!
طرق لرقابة الأهل على وسائل التواصل الاجتماعي
الأمومة والطفل دليل مفصل لرقابة الأهل على وسائل التواصل الاجتماعي
الرقابة الوالدية هي الأساس!
عادات في تربية الاطفال غير فعالة
الأمومة والطفل 3 عادات غير فعّالة في التربية تجعل طفلك قلقًا ومترددًا
شكّ أنّ الانضباط أمر صعب!
آداب التعامل مع الآخرين في البيت
الأمومة والطفل أصول وآداب التعامل مع الآخرين في البيت
الإحترام في المنزل أساس الحياة الناجحة!

تابعينا على