اليك اثار حبوب منع الحمل!

اثار حبوب منع الحمل
  • اثار حبوب منع الحمل
  • حالات يجب أن تمتنعي عنها عن تناول حبوب منع الحمل

اكتشفي معنا ما هي اثار حبوب منع الحمل على صحتك وتعرفي على ابرز الاعراض الجانبية التي يمكن ام تكون ناتجة عن استخدامك هذه الوسيلة لمنع الحمل.

تلجأ نسبة كبيرة من النساء الى حبوب منع الحمل كوسيلة لمنع الحمل إذ تعتبر من أكثر الطرق ضمانةً لهذا الموضوع. لكن ما يجهله الكثيرون أنه يمكن لهذه الحبوب أن تؤثر بطريقة على صحتك أو أن تؤدي الى ظهور أعراض مزعجة تمنعك من متابعة نهارك بشكلٍ طبيعي.

اثار حبوب منع الحمل

ومن بين الأعراض الطبيعية التي يمكن أن تعاني منها في حال البدء باستخدام حبوب منع الحمل تتضمن:

  • نزول بقع من الدم وهذا العارض من المرجح أن يختفي بعد مرور 3 أشهر.
  • المعاناة من الغثيان إلا أن هذا العارض لا يدوم إلا لبضعة أيام.
  • المعاناة من ألم من الثديين وتشعرين بتحسن بعد مرور بضعة أسابيع.
  • المعاناة من الصداع وعليك التأكد من التحدث مع الطبيب في حال زيادة حدة هذا العارض.
  • زيادة الوزن بشكلٍ مفاجئ بسبب احتمال احتباس الماء في الجسم.
  • المعاناة من المزاجية الحادة وهذا عارض يمكن أن يؤثر بشكلٍ سلبي على صحتك النفسية. لذلك، في حال عدم الشعور بصحة جيدة تأكدي من مراجعة الطبيب فوراً.
  • انخفاض الرغبة في ممارسة العلاقة الزوجية.
  • زيادة نسبة الإفرازات المهبلية.

حالات يجب أن تمتنعي عنها عن تناول حبوب منع الحمل

لا يمكن لأي امرأة أن تبدأ باستخدام حبوب منع الحمل متى شاءت ولهذا عليك التأكد من الحصول على موافقة الطبيب أولًا خصوصاً أنه تتعدد الحالات التي يمكن أن تمنعك عن استخدام هذه الحبوب ومنه بينها:

  • كنت حامل.
  • كنت تدخنين وكان عمرك يفوق الـ35 سنة.
  • تعانين من السمنة أو الزيادة في الوزن.
  • تتناولين أدوية معينة.
  • تعانين من مشاكل في القلب.
  • تعانين مسبقاً من الصداع الشديد.
  • كنت مصابة بمرض سرطان الثدي.
  • كنت تعانين من مشكلة السكري.

أخيراً، نعيد ونكرر أنه لا يجب أن تستخدي أي حبوب قبل الحصول على موافقة الطبيب للتأكد من أنه مناسب لصحتك ولم يؤثر على صحتك على المدى البعيد.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟