abir.akiki abir.akiki 29-08-2022

تسألين إلى متى يستمر اكتئاب ما بعد الولادة؟ نقدّم لك في هذه المقالة التفاصيل الكاملة حول هذا الموضوع والعوامل المؤثرة.

ias

من الطبيعي أن تعاني المرأة من تغيرات مزاجية خلال فترة النفاس، ولكن العوارض المستمرة والشديدة قد تشير إلى اكتئاب ما بعد الولادة.
في هذه المقالة، نكشف لك متى تبدأ عوارض اكتئاب ما بعد الولادة ومنى تنتهي، فتابعي القراءة!

متى يبدأ اكتئاب ما بعد الولادة؟

عادة ما يظهر اكتئاب ما بعد الولادة لدى الأمهات عندما يكون الطفل حديث الولادة وحتى 6 أشهر من عمره. ومع ذلك، فإن التجربة لا تقتصر على الأشهر الستة الأولى بعد الولادة.
تستخدم الجمعية الأمريكية للطب النفسي والكلية الأمريكية لأطباء التوليد وأمراض النساء المعدل “بعد الولادة” لملاحظة متى يتم تشخيص إصابة الأم بالاكتئاب خلال السنة الأولى بعد ولادة الطفل.
ومع ذلك، تشعر بعض الأمهات بآثار اكتئاب ما بعد الولادة لفترة أطول من عام بعد الولادة.

ما هي مدة اكتئاب ما بعد الولادة؟

يمكن أن يحدث اكتئاب ما بعد الولادة لدى الأمهات حتى عيد ميلاد طفلهنّ الأول. وعلى الرغم من اسمه، فإن اكتئاب ما بعد الولادة ليس مجرد شيء يحدث لأمهات الأطفال حديثي الولادة.
هناك دليل على أن اكتئاب ما بعد الولادة يمكن أن يكون مظهرًا من مظاهر الاكتئاب غير المعالج قبل الحمل. قد تكون الحال، في بعض الأحيان، مشكلة تتعلّق بالصحة العقلية وتزداد حدة في ظل التقلبات الهرمونية، والحرمان من النوم وضغوط الأمومة الجديدة.
تعاني بعض الأمهات اللواتي يرضعن من الثدي من الاكتئاب بعد فطام أطفالهنّ، والذي، بالنسبة للكثيرات، لا يحدث إلا بعد أن يبلغ الطفل عامًا أو أكبر. وقد وجدت دراسة أجريت عام 2020 أن 25% من الأمهات يعانين من عوارض اكتئاب مرتفعة حتى ثلاث سنوات بعد الولادة.

العوامل المؤثرة على مدة استمرار اكتئاب ما بعد الولادة

لا يوجد جدول زمني يمكن أن يحدد بشكل قاطع المدة التي ستستمر فيها حالات اكتئاب ما بعد الولادة، إذ يختلف الإطار الزمني للتعافي من أمّ إلى أخرى. بالنسبة للبعض، فإنه يستمر لفترة أطول من متوسط 3 الى 6 أشهر. قد تساهم عوامل عدّة في اكتئاب ما بعد الولادة الذي يستمر لفترة أطول، مثل:

  • عدم وجود شريك داعم
  • تاريخ من الاكتئاب أو القلق
  • تغييرات كبيرة في الحياة
  • مخاوف مالية
  • النضال من أجل التكيف مع متطلبات الأمومة
  • المعايير العالية والنقد الذاتي المفرط

أخيرًا، اكتئاب ما بعد الولادة صعب، لكن العلاج يمكن أن يساعد. بينما يتم الخلط أحيانًا بين اكتئاب ما بعد الولادة وبين “الكآبة النفاسية”، فإن اكتئاب ما بعد الولادة يستمر لفترة أطول ويمكن أن يحدث في أي وقت خلال السنة الأولى بعد الولادة. لا يوجد جدول زمني محدد لموعد بدء العوارض أو نهايتها، فحياتك بعد الولادة تتغيّر كثيرًا. من المهم التحدث إلى طبيبك إذا لاحظت أن لديك عوارض غير مطمئنة.

الأمومة والطفل الحالة النفسية للأم ما بعد الولادة

مقالات ذات صلة

الأمومة والطفل أخطاء تجنبيها أثناء وضع طفلك في مقعد السيارة
3 أخطاء من الضروري الإلتفات إليها!
الأمومة والطفل أمور تزعج الأم يقوم بها الأقرباء مع أطفالها
نسف معايير التربية بدافع الحب!
العناية بالمنزل هل تنتظرين مولودا في العام 2023؟ طرق لتغيير ديكور المنزل حتّى يناسبه!
ديكور جديد للمولود الجديد
الأمومة والطفل أسوأ 5 أخطاء يرتكبها الأهل مع أولادهم قبل العودة إلى المدرسة
لا تمرري لهم شعور الخوف!
الأمومة والطفل "أسطورة الطفل الوحيد": مرض بحد ذاته!
هل تفضلين ان يكون طفلك وحيدا؟
الأم والطفل نصائح تساعد طفلك الذي يرفض دومًا تناول الطعام! 
اتبعي هذه النصائح لمساعدة طفلك
الأمومة والطفل كيف تحضرين طفلك لأول زيارة طبيب أسنان
3 خطوات تُبعد عنه الخوف والقلق!
الأمومة والطفل قصّة مؤثّرة لمخاطر اتباع حمية حليب اللوز للأطفال! 
هذا الحليب لا يكفي
الأمومة والطفل انشطة تساعدك اذا بقيت مستيقظة مع طفلك في الليل  
هذه الانشطة ستبقيك مستيقظة
الأمومة والطفل خطوات بسيطة لإنشاء مكان قراءة مثالي وممتع لطفلك
حوّلي الأمر الى نشاط ممُتع!
الأمومة والطفل علاجات طبيعية لزكام الأطفال يمكنك استعمالها في المنزل 
ساعدي طفلك في المنزل من دون طبيب
الأمومة والطفل هكذا تتصرفين إذا قام طفلك بالتعليق على مظهر شخص ما في الأماكن العامة
اليك الطريقة الصحيحة لتفادي الاحراج

تابعينا على