أم تحذر من غرض شائع لم تعلم أنه قد يلحق أذى كبيرًا بطفلها!

أم تحذر من غرض شائع لم تعلم أنه قد يلحق أذى كبيرًا بطفلها

لم تعلم ريبيكا كانون الأم لثلاثة أطفال أنّ التدبير الوقائي الذي اتخذته لحماية طفلتها كايلا قد يكون سببًا في تعرض الطفل لحروق بالغة في وجهها.

كأي أم أخرى، عمدت ريبيكا على استخدام رذاذ واقي من الشمس على وجه طفلتها البالغة 14 شهرًا من العمر قبل الخروج من المنزل في يوم دافئ وغير حار. كأي أم حريصة على سلامة أطفالها ألقت ريبيكا نظرة على التعليمات الموجودة على واقي الشمس حيث تأكّدت أنه يناسب الأطفال بعد الـ6 أشهر!

وبعد خروجها من المنزل حدث ما لم يكن في الحسبان، بدأ وجه الطفلة يتورّم ليتبيّن انها أصيبت بحروق بالغة في وجهها استدعت نقلها على وجه السرعة الى المستشفى واللافت في الأمر أنّ كايلا لم تجلس حتى أشعة الشمس حتى.

أم تحذر من غرض شائع لم تعلم أنه قد يلحق أذى كبيرًا بطفلها

وفي الوقت الذي يحصد فيه الرذاذ الواقي من الشمس شعبية كبيرة لاسيما في أوساط الأمهات اللواتي يعتبرنه وسيلة سهلة التطبيق ومناسبة لحماية بشرة الأطفال من أشعة الشمس المؤذية، لطالما نصح الخبراء بضرورة استبدال واقي الشمس الرذاذ بالكريم العادي لأنه أكثر فعالية على بشرة الطفل.

اما الأم فقد نشرت صور طفلتها التي اصيبت بحروق بالغة لتحذر الأمهات من عدم استخدام واقي الشمس الرذاذ واستشارة طبيب الأطفال الذي يساعدهن في اختيار واقي الشمس المناسب للطفل!

إقرأي أيضًا: أم تحذر بعد أن أوقع صغيرها الشاي الساخن على نفسه، وتنبّه من خطوة على الأهل تطبيقها فوراً!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟