jana.abdallah jana.abdallah 10-08-2022

اذا كانت أمومتك تسرقك من زوجك، ستقدم لك عائلتي أهم النصائح لتخصيص الوقت له وهذا لتقوية وتعزيز رابط الحب بينكما.

ias

لا شك أن حب زوجك لأطفالك كبير ولا يمكن أن تجدين حب مثله، ولكن هذا الأمر لا يعني أن زوجك لن يغار من الإهتمام والحب الذي تعيريه لأطفالك ولا تُخصصن وقت له. ومن هنا سنساعدك في تقديم أهم الطرق والنصائح التي تُعزز علاقتك بزوجك مع وجود الأطفال.

أظهري له الحب بشكل دائم

نتفهم إنشغالك في تربية الأطفال وتقديم الحب لهم وفي ترتيب المنزل والإعتناء به، ولكن هذا لا يعني تجاهل زوجك الذي يُعتبر أكثر شخص ينتظر ويريد الدعم من شريكة حياته. ولهذا السبب، أظهري له الحب بشكل دائم من خلال قول له عبارات الحب التي يحب سماعها ومن خلال القيام بالمداعبات التي تعتبر جزء أساسي من العلاقة الحميمة.

تخصيص وقت يومي له

من الضروري أن تُخصصي الوقت لزوجك يوميًا وهذا من خلال تناول الطعام معه، إحتساء القهوة سويًا أو الخروج من المنزل ولو قليلاً، وبهذا الوقت إساليه كيف كان يومه، ماذا فعل في عمله وكيف أمضى نهاره، أخبريه ماذا فعلت في غيابه ولا تتحدثي كثيرًا عن الأطفال بل إجعلي محور الحديث عن إشتياقك له وتقديرك لما يفعله.

إرسال الأطفال الى جدتهم

اطلبي من والدتك أو حماتك أن تبقي الأطفال عندها لفترة قصيرة إن كنت تريدين إمضاء القليل من الوقت مع زوجك على إنفراد إن كان في المنزل أو السفر في إجازة قصيرة، فمن الضروري في كل فترة أن تعيشي معه شهر عسل آخر يساعد في تقوية الحب وتعزيزه.

ومن هنا، إليك تضحيات يجب تقديمها في الحياة الزوجية!

الحياة الزوجية التعامل مع الزوج الحب بين الزوجين

مقالات ذات صلة

تابعينا على