ما هي أسباب نزيف الحامل؟

أسباب نزيف الانف للحامل

تعاني المرأة من الكثير من الأعراض خلال فترة الحمل منها ما تكون عادية ومنها ما قد تكون أعراضاً صحية. من المهم أن تستطيع المرأة من التفرقة بين العارضين لسلامتها وسلامة الجنين. فاكتشفي معنا إن كان نزيف الدم من بين أعراض الحمل أم لا.

للمزيد: متى يمكن إستخدام الحبة السوداء للحامل؟

يعتبر نزيف الأنف من الأعراض الأكثر شيوعًا وخصوصًا خلال الفصل الثاني من الحمل أي من اشهر الرابع حتى الشهر السادس. تشير الدراسات إلى أن كل امرأة من بين خمسة نساء تعاني من نزيف الدم خلال هذه الفترة. فغالباً ما تعاني المرأة الحامل من نزيف الأنف بسبب تغيّر مستوى هرمونات البوجستيرون والإستروجين.

إضافةً إلى ذلك،تتسبّب زيادة ضغط الدم خلال الحمل في انفجار بعض الشعيرات الدموية الدقيقة في الممرات الأنفية وبالتّالي تورّم الممرّات الأنفيّة الداخلية. كما قد يزيد الأمر سوءًا خلال فترة الشتاء بسبب سهولة انفجار الشعيرات الدموية ، الأمر الذي يؤدي إلى حصول نزيف بسيط في الأنف. أما من الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى نزيف الأنف فتتضمن نقص الفيتامين G و مركب البيوفلافونويدات.

لكن الجدير بالذكر أنه تتعدد كثيرًا الوسائل لتجنّب نزيف الدم خلال فترة الحمل ومن بينها:

- تناول الأطعمة الغنية بالفيتامين G ومنها البروكولي والبرتقال والفراولة.

- إستعمال مرطبًا للمحافظة على رطوبة أنسجة الأنف

- التقليل من تناول منتجات اللبن وذلك لأنه يزيد من إفراز المخاط

للمزيد: ما هي أضرار بنج الأسنان للحامل؟

أخيرًا، لا يؤثر عادةً نزيف الدم بالطريقة التي تقررين بها الولادة، إن كانت ولاة طبيعية أو قيصرية. لكن تنصع المرأة عادة بالولادة القيصرية في حال كانت لا تزال تعاني من النزيف الحاد الشهر الأخير من الحمل أي من الأسبوع السادس والثلاثين حتى الأسبوع الأربعين .



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

أختبار: كيف أعرف أنّني حامل؟