4 أخطاء ترتكبينها مع طفلك مع بلوغه عامه السابع وما فوق!

أخطاء ترتكبينها مع طفلك مع بلوغه عامه السابع وما فوق

طفلك سيبقى طفلًا في نظرك مهما تقدّم في السنّ وهذا أمر لا يمكنك لأي أم مقاومته، لكن بعض السلوكيات عزيزتي الأم يجب أن تتبدّل مع تقدم طفلك في السنّ ومع اقترابه من سنّ المراهقة تحديدًا.

لقد تعرفت في وقت سابق على التصرفات التي تؤذي الطفل والتي حذرناك من القيام بها، لكن بعض التصرفات الأخرى التي تفرضها عاطفة الأم وغريزتها قد تؤذيه كثيرًا وبخاصة مع اقترابه من سنّ المراهقة!

  • تولّيك مهمّة الدفاع عنه: طبعًا ليس من السهل أبدًا عليك أن تغضي النظر هنا، لأنه ستهمين فورًا الى الدفاع عنه متى واجهه خطر ما. لكن مع بلوغ طفلك عامه السابع ومع اقترابه من سنّ المراهقة، تصرفك هذا سيجعله ضعيف الشخصية وغير قادر عن الدفاع عن نفسه.
  • إشراكه في مشاكلك: معاملة الطفل كصديق أمر مهم لتعزيز ثقته بنفسه لكن إشراكه في همومك ومشاكلك سينقل طاقة سلبية له وسيشعره بالخوف والقلق واضعًا إياه في دوامة من عدم الإستقرار النفسي.
  • عدم احترام مشاعره: مع تقدم طفلك في السنّ ستنتابه الكثير من المشاعر التي لن تفهميها دائمًا لكن عليك باحترامها دائمًا حتى لو كانت تافهم بالنسبة اليك. عدم احترام هذه المشاعر سيفقده الثقة بنفسه.
  • تحطيم صورة الأب في نظره: وأخيرًا، حذاري الوقوع في هذا الخطأ عزيزتي، إياك وأن تتحدثي بالسوء عن زوجك امام طفلك تحت أي ظرف، فصورة الأب المثالية بنظر احدى أهم نقاط القوة في شخصية طفلك!

إقرأي أيضًا: 5 تصرفات اساسية تعلمين طفلك الاحترام من خلالها!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟