ما هي اقوى حاسه عند المولود؟

ما هي اقوى حاسه عند المولود

هل تعلمين ما هي اقوى حاسه عند المولود؟ هل يتمكن الطفل الرضيع من الشم بشكلٍ طبيعي خلال السنة الأولى من عمره أم أن حاسة السمع لديه أقوى خلال هذه الفترة؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" إذ سنزودك بأبرز المعلومات حول هذا الموضوع.

خلال السنة الأولى، لا يفضل الطفل اقتراب أحد منه غير أمه!

صدقي أم لا تصدقي إلا أن طبيب الأطفال الدكتور ألان غرين يشير إلى أن حاسة الشم هي الحاسة الأولى التي تنمو وتتطور بسرعة مع ولادة الطفل. هذا وتعتبر هذه الحاسة قوية لدى الأجنة إذ يتمكنون من شم السائل الأمنيوسي الخاص بأمهم.

ويضيف الدكتور إلى أنه مع بلوغ الطفل عمر الثلاثة أشهر تقريبًا يتمكن من شم الأطعمة التي تتناولينها ويصبح قادرًا على التفرقة بين حليب ثدي الأم وحليب الثدي الخاص بإمرأة أخرى.

كما ستلاحظين أن طفلك يفضل أن تبقي إلى جانبه وعدم اقتراب أحد آخر منه خصوصًا خلال الأسابيع الأولى من ولادته. أما عند اقتراب شخص غريب منه فيبدأ بالبكاء على الفور.

هذا ويذكر أن الطفل الرضيع يتمكن من التفرقة بينك وبين أي امرأة أخرى من خلال استخدام حاسة الشم حتى ولو كنت تعانين من التعرق أو الرائحة الكريهة.

إضافةً إلى حاسة الشم، تعتبر حاسة اللمس مهمة جدًّا عند الأطفال قبل ولادتهم. إنها الطريقة التي يستخدمونها من أجل التمكن من التعرف على العالم الذي يعيشون في داخله، عالم من داخل الرحم. أما مع ولادة الطفل ووصوله عمر الأربعة أشهر تقريبًا، يبدأ الرضيع بلمس الأغراض التي يراها إلى جانبه بهدف التعرف عليها والتمكن من التفرقة بينها.

وما لا تعلمه معظم الأمهات أنه مع بلوغ الطفل عمر الثمانية أشهر، يتمكن الرضيع من تحديد الغرض الذي يجده إلى جانبه من دون رؤيته. في هذه الحالة يستخدم حاسة اللمس ومخيلته من أجل القيام بذلك.



إختبار الشخصية

إختبار: هل مولودي بخير؟