هل تحليل الحمل المنزلي دقيق؟

تحليل الحمل المنزلي

تلجأ المرأة إلى تحليل الحمل المنزلي قبل القيام بالفحوصات الطبية وهي عبارة عن صور صوتية وتحليل دم لكشف الحمل. يجرى تحليل الحمل المنزلي بعد عوارض عدة أهمها تأخر الدورة الشهرية. تحاليل الحمل المنزلية استمرت بالتحسن لكن هل تحليل الحمل المنزلي دقيق؟ تبعاً للدراسات العلميّة، 99% هي نسبة دقة نتيجة إختبار الحمل المنزلي سلبية كانت أم إيجابية. ولكن كيف تستخدمين هذا الإختبار لتحصلي على النتيجة الدقيقة؟

أوّلاً، انتظري اليوم المتوقّع فيه بدء الدورة الشهرية ومن ثمّ قومي بالتحليل.

ثانياً، إن لم تقتنعي بالنتيجة وكانت لديك بعض الشكوك، أعيدي التحليل بعد بضعة أيام حينها ستكون النتيجة حاسمة.

ثالثاً، والأكثر دقّة هو أن تأخذي حرارتك قبل النهوض من الفراش صباحاً في اليوم الذي يلي تأخّر الدورة، وإن كانت حرارتك فوق ال37 درجة فقومي بتحليل الحمل وإن كانت الحرارة دون ال37 درجة فهذا يدل الى أنّ التأخير ليس سببه الحمل بل سببه اضطرابات في الإباضة، إذاً لا ضرورة للتحليل.

هناك تحاليل منزلية متطورة سُمِّيَت بالتحاليل المبكرة أصبح بإمكانها معرفة النتيجة قبل أربعة أيام من موعد الدورة الشهرية. معرفة متى يجب القيام بالتحليل أمر مهمّ ويساعد على رفع نسبة دقّة نتيجة التحليل. إذاً باتباعك هذه النصائح أعلاه من عائلتي ستحصلين على نتيجة حتمية.

وبالتأكيد، إن كنت تريدين نتيجة دقيقة بنسبة 100% فليس عليك عزيزتي إلاّ القيام بفحوصات طبية وزيارة طبيبك النسائي.

إقرأي أيضاً ما هي طريقة عمل فحص الحمل المنزلي؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

أختبار: كيف أعرف أنّني حامل؟