هل من الطبيعي أن أنزف اثناء التبويض؟

مدى خطورة نزف التبويض

التبويض هو خروج بويضة ناضجة من المبيض في منتصف دورة المرأة أي ما بين الـ10 أيام والـ15 يومًا من بداية الدورة الشهرية. وفي هذه الفترة من الشهر تختبر المرأة أعراضًا عدة كزيادة الإفرازات المهبلية والتي تكون على شكل سائل أبيض اللون، والشعور بمغص أو آلام في أسفل البطن، فضلًا عن ارتفاع بسيط في حرارة جسمها وهذه الأعراض شائعة لدى كل النساء.

لكن بعض النساء يلحظن في هذه الفترة نزولًا للدم فهل هذا الأمر طبيعي؟ اليك الجواب في هذا المقال من عائلتي.

إذا لاحظت عزيزتي وجود بعض قطرات الدم أو سائل وردي اللون والذي لا يستمر لفترة طويلة من التبويض، فهذا الأمر طبيعي جدًا إذ في هذه الفترة من دورتك ترتفع مستويات الأستروجين بشكل كبير ما يؤدي الى ازدياد حجم بطانة الرحم وتصبح أكثر سمكًا وذلك لاحتضان البويضة، إلاّ أن عنق الرحم يفتح تحضيرًا لإخراج البويضة فتخرج بضع قطرات من الدم المتجمّع منه.

لذلك يعتبر النزف في وقت التبويض أمراً طبيعياً حتى لو ترافق مع تقلّص بسيط مكان المبيض لكن شرط ألاّ يتعدى القطرات وألاّ يستمر لأيام.

اما إذا كنت تعانين من نزف متكرّر في دورتك فعليك مراجعة الطبيب لمعرفة مصدر هذا النزف والذي قد يكون أي خلل في الهرمونات أو تكيّس المبيض أو بعض مشكلات الغدد وحتى مشكلات أشدّ خطورة منها لذا لا تهملي نفسك عزيزتي!

إقرأي أيضًا:6 اسباب للنزيف المهبلي خارج الدورة الشهرية!



حاسبة التبويض

تواريخ أيام خصوبتك
تبدأ دورتك الشهرية المقبلة في
يمكنك إجراء إختبار حمل منزلي إبتداءً من
المزيد عن علامات التبويض

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

 

  حدّدي معدل طول دورتك الشهرية  

إختبار الشخصية

إختبار: هل تعتبرين نفسكِ مستعدّة لاستقبال مولودٍ جديد؟