لون عيني طفلك لماذا يتغيّر؟



عند ولادته، كان لون عينيه أزرق، لكن مع الوقت تغيّر لونهما إلى البني. فهل سيتغير أيضًا مع مرور الأشهر؟

فوائد ضحك الاطفال.

"عائلتي" توضح لكِ سيدتي لماذا يتغيّر لون عيني طفلكِ كلما تقدّم في أشهره الأولى. غالبا ما يكون لون عيون الأطفال أزرق عند ولادتهم. وذلك بسبب عدم اكتمال نموّ أعصابهم والناقلات العصبية. وضوء النهار هو الذي يصبغ العينين في الأشهر الثلاثة الأولى. ولئلا تقعي في التكهنات، عليك أن تنتظري كي يتخطّى شهره الثاني لتعرفي لون عينيه الحقيقي. وإذا بقي اللون أزرقاً في الشهر السادس عليكِ أن تنتظري حتى الشهر التاسع أو العاشر. عندها يكون اللون قد ثبت على ما سيكون طوال عمره. لكنّ لون العينين يبدأ في التشكل في بطن الأم بين الشهرين الثالث والثامن من الحمل. وتؤثر جينات الأم والأب، بالإضافة إلى أثر موازٍ لجينات الأجداد، التي لها دور أساسيّ في تحديد لون عيني طفلكِ. وغالبا ما يتغير لون العينين خلال السنة الأولى، خصوصا لدى الأطفال الذين يحملون بشرة بيضاء. إذ يتراوح لون عيني هؤلاء بين الأزرق الرمادي والأسود في الفترة التي تلي الولادة وحتى عمر ستة أشهر تقريبا. في هذا العمر تتخذ عينا الطفل غالبا لونهما النهائي. أمّا الأطفال الذين يملكون بشرة داكنة، فيتراوح لون عيونهم بين اللون الرمادي الداكن واللون البني عند الولادة قد يتحول لونهما إلى الأسود أو البني بعد مضي ستة اشهر أو سنة.

المولودون حديثاً يرثون شعر أهلهم!



تعليقات ويانا

إختبار الشخصية

حقائق عن الأطفال حديثي الولادة