غفت الممرضة لكن ما حصل للطفل في يديها على كل ام ان تحترس منه!

هذا ما حصل للطفل بعد ان غفت الممرضة التي كانت تطعمه!

عندما وضعت كلسي بوند وهي امرأة كندية طفليها التوأمين في حضانة خاصة للإعتناء بهما لأنهما ولدا قبل أوانهما بثلاثة أشهر، لم تكن على علم بأن المكان الذي ائتمنته على طفليها الذين يحتاجان الى العناية المشددة سيشكل خطرًا عليهما بعد ان اقترفت إحدى الممرضات خطأً كاد يودي بحياة أحد الطفلين الذي سقط عن طريق الخطأ من يدها وهي تطعمه بعد أن غفت لثوانٍ لتستيقظ على بكائه جراء ارتطام رأسه على الأرض.

وفي التفاصيل، فإن التوأم كايدن وكيران اللذان ولدا قبل أوانهما احتاجا البقاء في حضانة خاصة لأسابيع عدة، الا أنه وعندما تحسن وضع كايدن الصحي خرج من الحضانة وبقي شقيقه كيران لتلقي الرعاية فيها بسبب مشكلة في رئيته. لكنه وبدل الحصول على العناية اللازمة تعرض لحادث ارتطام في رأسه مؤديًا الى كسر في جمجمته بعد أن سقط من يد الممرضة التي غفت وهي تطعمه.

اما الممرضة فقد اعتذرت من جهتها معلّلة أنها غفت لثوان وأن طبيب الأطفال أكد لها بأن الحادث طفيف والطفل سليم. لكن عندما رأت كلسي وزوجها رأس طفلهما قد بدأ يتورم تدريجيًا أدركا بأن الأمر خطير فنقلاه فورًا الى مستشفى آخر ليكتشفا اصابته بكسور في جمجمته. كيران اليوم يتلقى العلاج في مستشفى خاص وبحسب والديه فهو بحاجة من 6 أشهر الى سنة للمعافاة بشكل كامل.

تجدر الإشارة الى أنّ الوالدين قد رفعا دعوى قضائية ضد الممرضة التي كادت بإهمالها أن تودي بحياة طفلهما!

إقرأي أيضًا: إعتنت بأمها البيولوجية لـ9 أعوام وحتّى موتها دون إخبارها بأنها ابنتها!



إختبار الشخصية

إختبار: هل مولودي بخير؟