طفلة الـ8 سنوات تخسر حياتها بعد مشاهدة فيديو على يوتيوب!

طفلة تخسر حياتها بعد مشاهدتها لهذا الفيديو على يوتيوب

لا يغيب على أي منا تأثير التكنولوجيا والإنترنت على حياة الأفراد العصرية سواء بالغين كانوا أم صغار! اما في ما يختص بالأطفال وناهيك عن تأثير التكنولوجيا عليهم من الناحية الأخلاقية والسلوكية والذي تطرقنا اليه في مقالات سابقة، لا يسعنا اليوم سوى أن نلقي الضوء على قصة طفلة الـ8 سنوات التي لقيت مصرعها في ولاية فلوريدا الأميركية بعد مشاهدتها لأحدى الفيديوهات على موقع يوتيوب.

وفي التفاصيل فإن الطفلة التي تدعى كياري بوب قد شربت ماء يغلي بواسطة شفاطة تنفيذًا لتحدّ كان قد انتشر على يوتيوب علمًا أن أحد أقارب كياري هو الذي تحداها القيام بذلك بعد أن شاهد الفيديو بنفسه.

للتكنولوجيا أثر عميق في أطفال اليوم يفسد عليهم مرحلة الطفولة البريئة!

وبحسب مصادر مقربة من عائلة الطفلة فقد بدأت هذه الأخيرة تعاني صعوبة في التنفس بعد بضع دقائق من تنفيذ التحدي لتفقد وعيها بعدها ويتم نقلها بشكل طارئ الى المستشفى.

خضعت كياري لسلسلة من العمليات الجراحية الطارئة بعد أن أصيبت بحروق بالغة في فمها وحلقها مما أدى الى إحداث ثقب في القصبة الهوائية. واستمرت حالتها حرجة حتى فارقت الحياة بعد بضعة أيام!

وبعد هذه الحادثة المؤسفة لا بد عليك عزيزتي الأم أن تراعي النصائح التي أطلعناك عليها لحماية طفلك من اليوتيوب والتي يمكنك ان تلقي النظر عليها مجددًا على الرابط التالي!

إليك: كيفية حماية الاطفال من اليوتيوب!



إختبار الشخصية

إختبري نفسكِ: هل تميّزين ما بين أولادك ولو عن غير قصد‎؟