إليك طرق علاج الشهقة عند الاطفال الرضع!

طرق علاج الشهقة عند الاطفال الرضع

من الطبيعي أن تشعر الأم بالقلق في حال معاناة الطفل من الحازوقة أو الشهقة إذ تعتقد بأن طفلها يجد صعوبة في التنفس. لذلك، سنساعدك اليوم من خلال تقديم أبرز المعلومات حول هذا الموضوع وأهم الطرق التي يمكنك اعتمادها من أجل علاج الشهقة عند الاطفال الرضع.

  • زيادة عدد الرضعات: في حال كان طفلك يعاني من الشهقة، حاولي تقديم لطفلك كمية صغيرة من الحليب إذ يساعد هذا الأمر على التخلص من العارض الذي يعاني منه.
  • إعطاء الطفل الطعام: في حال كان طفلك قد بلغ عمر الستة أشهر، هذا يعني أنه يمكنك تقديم له الأطعمة الصلبة. إذا كان يعاني من الشهقة، قدمي لطفلك الموز المهروس أو حبوب الأرز.
  • تجشؤ الطفل: إذا كان طفلك يعاني من الحازوقة أثناء الرضاعة الطبيعية، إذًا توقفي قليلًا وقومي بتجشئة الطفل قبل استمراره بتناول الحليب.
  • تدليك ظهر الطفل: يقال أن تدليك ظهر الطفل يساعده على التخلص من الشهقة التي يعاني منها إذ يساعد هذا الأمر على ترخية الحجاب الحاجز والذي يعرف على أنه أهم عضلة في جسم الإنسان.

هل الشهقة عند الاطفال خطيرة؟

لا تعتبر عادةً الشهقة عند الأطفال الرضع أمرًا خطيرًا. لذلك، لا تشعري بالهلع في حال بدأ طفلك بالحازوقة إذ لا يشعر بأي انزعاج منها. في الواقع، يقال أن الطفل يتمكن من تناول الطعام والنوم حتى ولو كان يعاني من الحازوقة.

لكن في حال كنت تشعرين بأن طفلك يعاني من مشكلة معينة، لا تترددي حيال استشارة الطبيب لطمأنة نفسك.



إختبار الشخصية

إختبار: هل مولودي بخير؟