ستستطيعين أن تتناولي الحلويات دون إكتساب الوزن في رمضان بفضل هذه الحيل!

رشاقتي لا تتعارض مع الحلويات الرمضانية!

pinterest

لا شكّ أن أكثرية النساء يشتكين من أمر واحد مشترك خلال صيام شهر رمضان الفضيل، ألا وهو إحتمال زيادة الوزن؛ فمن يستطيع مقاومة تناول تلك الأطعمة اللذيذة، وبالأخص الحلويات الرمضانية العربية التي تحتوي على نسب عالية جداً من السعرات الحرارية؟

في هذا السياق، جمعنا لكِ بعض النصائح الفعالة والمفيدة، كي لا تحرمي نفسك من الحلويات في رمضان وتستمتعي بها ولكن دون إكتساب الوزن!

حيل لتناول الحلويات دون إكتساب الوزن في رمضان
  • المحليات الخالية من السعرات الحرارية: عند تحضير الحلويات، بإمكانكِ إستبدال السكر بالمحليات الخالية من السعرات الحرارية، ما يجعلها مناسبة جداً لتفادي زيادة الوزن وحتّى لمرضى السكري دون التأثير على طعمها وحلاوتها. ولكن إنتبهي، فهذا الأسلوب فعال مع الراشدين فقط ومن الأفضل تفادي تقديم هذه المحليات للأطفال، كما أنّها ممنوعة إجمالاً خلال الحمل.
  • طريقة التقطيع: بكلّ بساطة، قطّعي الحلويات إلى حصص صغيرة، وضعيها في صحون صغيرة أيضاً لتشعري بأن حجمها كافي. هكذا، لن تجدي نفسكِ وأنتِ تأكلينها بكميات كبيرة.
  • التمهل أثناء الأكل: لا تستعجلي في أكل التحلية، وإستمتعي بها قضمة بعد قضمة ببطء كي تتمكن إشارات الشبع من الوصول إلى الدماغ، علماً بأن تناول الطعام بسرعة ينجم عنه أكل كمية أكبر بكثير.
  • شرب الماء: بإمكانكِ أيضاً شرب كوب من الماء قد نصف ساعة تقريباً من موعد أكل الحلويات، ما يساهم في ملئ معدتكِ بشكل أكبر ويساعدكِ على الشعور بالشبع من كمية أقل.
  • التوقيت الأمثل: لا تغفلي أهمية إختيار التوقيت الأمثل لتناول الحلويات، فإن أكلتها مباشرةً بعد الإفطار، ستساهمين في توسيع معدتكِ تدريجياً، لتحتاجي كميات أكبر من الطعام الشبع، ما يزيد من وزنكِ تلقائياً. وبالتالي، إنتظي أقلّه ساعة بعد الإنتهاء من الإفطار لتناول التحلية.
  • البدائل الصحيّة: إن كنتِ لا تريدين إستخدام المحليات الصناعية، تستطيعين مثلاً إستبدال السكر بالعسل الطبيعي، السمن بالزيوت النباتي الخفيفة، والطحين الأبيض بالطحين الأسمر، إن كانت الوصفة تسمح بذلك طبعاً!

هكذا، ستستطيعين الإستمتاع بالحلويات الرمضانية بإعتدال، دون تعريض نفسكِ للسمنة وتكديس الكيلوغرامات التي يصعب التخلص منها لاحقاً!

إقرئي المزيد: إختبار: هذا ما تكشفه الحلويات الرمضانية المفضلة لديك عن شخصيتك!



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟