تفاصيل عن دواء ادول للرضع

تفاصيل عن دواء ادول للرضع

جميعنا نعلم أن دواء أدول من الأدوية الفعالة التي تعمل على علاج الكثير من المشاكل الصحية التي يمكن أن يعاني منها الطفل الرضع. لكن من الطبيعي أن تكون قد خطرت في بالك الكثير من الأسئلة قبل اتخاذك القرار باستخدامه: هل ادول للرضع ينوم؟ هل هو مناسب للكحة التي يعاني منها الطفل؟ ما هي الجرعة التي يجب أن يحصل عليها؟ وهل يمكن إضافة هذا الدواء إلى الحليب؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" إذ سنزودك بأبرز المعلومات حول هذا الموضوع.

يقال أن دواء ادول للرضع للكحة من الأدوية التي يمكن استخدامها في حال كان صغيرك يعاني من هذا العارض. ستلاحظين تحسن صحته بعد مرور ساعات قصيرة وذلك بسبب المكونات الفعالة الموجودة في هذا الدواء بالذات.

إضافةً إلى الكحة، يمكن استخدام دواء ادول من أجل علاج مشاكل صحية وأعراض أخرى ومن بينها:

ادول للرضع كم مره؟

تفاصيل عن دواء ادول للرضع

عند استخدام هذا الدواء، عليك أن تنتبهي جيداً إلى الجرعة التي يحصل عليها الرضيع إذ إن الكمية الزائدة يمكن أن تؤثر سلباً على صحته خصوصًا خلال السنة الأولى من عمره. إن الجرعة المناسبة لطفلك تختلف حسب المشكلة الصحية التي يعاني منها. لكن غالباً ما تكون الجرعة على الشكل التالي:

تفاصيل عن دواء ادول للرضع

عليك أن تنتبهي من عدم إعطاء الطفل أكثر من أربع جرعات في غضون 24 ساعة، على أن يكون هناك 4 ساعات بين جرعة وأخرى. هذا ولا يجب أن يحصل على هذا الدواء لأكثر من ثلاثة أيام على التوالي من دون مراجعة الطبيب أولاً.

هل ادول للرضع ينوم؟

انتشرت الاقاويل التي تشير إلى تأثير هذا الدواء على نوم الطفل! لكن هذه المعلومات غير دقيقة ومضمونة إذ لا يحتوي دواء أدول إلا على مادة الباراسيتامول المسكنة و الخافضة للحرارة. يحتوي كل 1 ميليلتر من أدول نقط على 100 ميليجرام من الباراسيتامول. لذلك، لا تصدقي دوماً كل ما تسمعينه! كل ما يجب عليك التأكد منه قبل استخدام هذا الدواء هو عدم معاناة طفلك الرضيع من الحساسية تجاه الباراسيتامول.

ادول للرضع مع الحليب

تفاصيل عن دواء ادول للرضع

هل يمكن خلط ادول للرضع مع الحليب؟ تعتقد الأمهات أن الطريقة الأسهل من أجل تقديم الدواء للطفل هو من خلال إضافته إلى الحليب! لكن هل هذه الطريقة فعالة؟ هل تكون النتيجة ذاتها أم تخف فعالية الدواء؟

تختلف كثيراً الآراء حول هذا الموضوع. في حين أن البعض يظن أن هذه الطريقة فعالة وغير مؤذية إلا أن البعض الأخر يظنون أنه يفضل إعطاء الدواء وحده. لكن لماذا؟

في بعض الأحيان، قد لا يشعر الطفل برغبة في تناول الزجاجة الكاملة من الحليب وبالتالي لن يحصل صغيرك على الجرعة اللازمة. وهذا هو السبب الوحيد الذي يمنع بعض الأمهات عن إضافة دواء أدول إلى الحليب! الأمر منطقي ومقنع، إليس كذلك؟ لكن إذا كنت متأكدة أن الطفل سيتناول الكمية الكاملة من الحليب، إذاً لا ضرر أبداً من إضافة الدواء إلى الزجاجة خصوصًا أن الطفل قد لا يتقبل نكهة الدواء بادئ الأمر.

أخيرًا، لا تفكري أبداً بتقديم أي دواء لطفلك الرضيع من دون الحصول على موافقة الطبيب أولاً وذلك للتأكد من أنه مناسب لطبيعة جسمه! الدواء الذي يكون مناسباً لبعض الأطفال قد لا يناسب طفلك بأي شكل من الأشكال. لذلك، انتبهي جيداً إلى هذا الموضوع.



إختبار الشخصية

إختبار: هل مولودي بخير؟