مدربة الإتيكيت: هذه افضل طريقة للتعامل مع المشكلات اليومية!

اتيكيت التعامل مع المشكلات اليومية

لا تخلو الحياة اليومية من وجود المنغّصات والمشكلات التي تعكّر مزاج الإنسان والتي قد تقلب مزاجه رأسًا على عقب.

لكن طبعًا، لا يجب علينا أن نستسلم لهذه المشكلات اليومية ونتركها تؤثر فينا بصرف النظر عن مدى أهميتها ومدى علاقتها المباشرة بحياتنا الشخصية. وللإتيكيت طريقة خاصة للتعامل مع هذه المشكلات وهي "البلوك العقلي" والذي ينبع من فضيلة التغاضي والتغافل.

ما المقصود بالبلوك العقلي وكيف تطبّقينه في حياتك اليومية؟ إليك الجواب في هذا المقال من عائلتي.

تستخدم تقنية البلوك العقلي مع الشخصية الوقحة والمستفزة والتي تثير جدلًا عميقًا لا فائدة منه ويكون شغلها الشاغل تعكير مزاجك. ولتطبيق تقنية البلوك العقلي، عليك:

  • التظاهر بسماع الشخص المزعج الذي يتحدّث أمامك في الوقت الذي تقومين فيه بالإستغناء عن حاسة السمع لديك وبذلك فلن تضطري الى الإنزعاج من هذا الشخص لأنك طبعًا لم تسمعي شيئًا مما قاله وبالتالي لن تقومي بأي ردّة فعل سلبية.
  • تجنّب العلاقات التي تهدف الى تعكير مزاجك لذا حاولي قدر الإمكان عدم الوجود في أي مكان لا ترتاحين فيه.
  • الإبتعاد عن كل من تحوّل فجأة الى ألدّ أعدائك تحت ستار الغيرة والحسد وهنا نقصد أصدقاءك أو المقرّبين منك قبل أي شخص آخر.
  • محاولة انتقاء أفضل الأشخاص من حولك لمصادقتهم فتعيشين برفقتهم أفضل الأوقات بعيدًا من المشاكل والهموم التي أنت بغنى عنها.
  • وأخيرًا، والأهم أن تشعري بالرضا والجمال النفسي لأن ثقتك بنفسك هي سلاحك الأقوى بوجه المشكلات كافة.

إقرأي أيضًا: مدربة الإتيكيت: فن التعامل مع الأم الجديدة!



إختبار الشخصية

إختبري نفسك: ما الخطأ الذي ترتكبينه وقد يفسد صيامك في شهر رمضان؟